وحدة الاستماع والمتابعة- إسلام أون لاين.نت/ 29-8-2003
محمد باقر الحكيم

يعد آية الله محمد باقر الحكيم رئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق، الذي لقي مصرعه مع 82 من أنصاره في انفجار سيارة مفخخة الجمعة 29-8-2003 أمام ضريح الإمام علي بمدينة النجف جنوب بغداد، من أبرز المراجع الشيعية في العراق.

وكان الحكيم من أوائل من دعوا إلى أن تكون المرجعية الدينية الإطار العام للعمل السياسي والاجتماعي في العراق، أسوة بما هو قائم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية المجاورة، واشتهر عنه مقتل الحكيم و 82 عراقيا بالنجف

  • تحذيرات من فتنة بعد اغتيال الحكيم
  • مظاهرات ببغداد احتجاجا على مقتل الحكيم