الأخت الفاضلة.. يسعدني أن أجد أناسًا في مثل أخلاقك الكريمة أولئك الذين يؤكدون أنه ما زال على الأرض ما يستحق الحياة، وأن الأمة بخير، بارك الله تعالى لك في وقتك وعلمك وصحتك.

أختي الفاضلة التوحد اسم جامع للعديد من الاضطرابات، التي تتشارك معًا في ثلاثة أمور رئيسية (أي أن هذا الثلاثي من الأعراض هو القاسم المشترك بين جميع أطفال التوحد)، وهي:
– ضعف التواصل اللفظي.
– ضعف التواصل الاجتماعي.
– ضعف قدرات التخيل.

وبعد ذلك يظهر لدى كل طفل سلوكيات نمطية تتكرر بدون سبب واضح. كما أنه قد يكون مترافقًا بدرجات مختلفة من التأخر العقلي. وتختلف حدة الإصابة من طفل لآخر، وللرجوع إلى تفاصيل أفضل أرجو مراجعة الاستشارات السابقة حول التوحد وإعراضه، والتي سنوردها لك بنهاية الاستشارة.

أما كيف يتم التشخيص فهو: بالملاحظة وبعض الاختبارات الرسمية التي تحدد قدرات الطفل، وتحدد أهداف برنامج التدريب التي تختلف من طفل لآخر تبعًا لاختلاف الحدة وطبيعة المشكلة عند كل طفل.

ويشترك في التعامل مع الطفل اختصاصي التربية الخاصة والنطق واللغة (التواصل) وعلم النفس، ويحتاج معظم الأطفال إلى برنامج تعديل سلوك للتخفيف من حدة السلوكيات المصاحبة. والنصيحة الممكنة هو إجراء تقييم للطفل في المدرسة إما بإحضار الاختصاصيين أو الذهاب بالطفل إلى مركز خاص، وذلك بالاتفاق مع الإدارة، ويمكن أن يساعدكم في وضع طرق للتعامل مع الطفل، وأن تكونوا في المدرسة جزءاً من برنامج تعديل السلوك. كما ينبغي الاستعانة باختصاصي إرشاد أسري لشرح طبيعة المشكلة للأهل وطريقة التعامل مع الطفل.

لي رجاء خاص (وهو أمنية) أن ترسلي لي الطريقة التي اتبعتموها في شرح المواد الدراسية لهذا الطفل، وكذلك اختبار الطفل النهائي الذي تم على أساسه تقييم الطفل وانتقاله إلى الصف الثاني؛ فقط أثارت فضولي العلمي كلمة “أنه أنهى السنة الأولى بتفوق” رغم كل الملابسات المحيطة بالطفل؛ ولعل هذا يفتح حوارًا علميًّا حول التجربة وتطويرها وإمكانية استخدام نتائجها فيما قد يساعد في التعامل مع الأطفال الآخرين، ولك الشكر الجزيل. وفي انتظار أخبارك.

من فضلك انقري هنا لمطالعة الاستشارات التي أشرنا إليها:
التوحد خصائصه ومظاهره
التوحد اضطراب وليس تأخرا

ولمزيد من العون برجاء الاطلاع على الاستشارات التالية:
فرط الحركة.. أعراضه وتدريبات علاجه
التوحد وفرط النشاط.. هل من خط فاصل؟
فرط الحركة والتوحد.. التوءمان

 

 

أ/سناء جميل أبو نبعة