بسم الله الرحمن الرحيم
في نهايات العمر بحديقة منزله بحلوان

إلى الأسرة الكريمة لفقيد العلم والأمة الغالي فخر علماء القرن، العلامة، الحجة، المربي الكبير الوالد الحنون على طلاب العلم وأهل المعرفة حضرة صاحب الفضيلة

الأستاذ الدكتور / أحمد فهمي أبو سنة 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته؛ 

فإن نعي سيدنا الجليل قد أصابنا كالصاعقة بصدمة شديدة أثارت في القلوب أسىً وأحزانا عميقة لا تكفي الكلمات لتصوير مداها، ولكن ماذا نستطيع أن نفعل أو نقول غير الاستسلام بقضاء الله المبرم وقدره وسـوى ما يرضي ربـنا المتـعال من ترداد قولـه سبـحانه وتعالى: “إنا لله وإنا إليه راجعون”.

وإذْ نسأل الله عز وجل أن يلهم أهله وأولاده الكرام والعالم الإسلامي الصبر والسلوان وأن يعوض عنه، نسأله سبحانه أن يتغمد شيخنا الحبيب الوالد الجليل بواسع رحماته، وأسكنه فسيح جناته بجوار المصطفى صلى الله عليه وسلم مع سائر إخوانه من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا، كما نسأله تبارك وتعالى أن يُجرِيَ عليه أجر وثواب علمه الذي ينتفع به العباد والبلاد إلى يوم القيامة، إنه سميع فريب مجيب الدعوات ..

من تلاميذه في إستانبول :

محمد أمين سراج

الحافظ مصطفى دميرقان

الحافظ حمدي أرسلان

الحافظ الدكتور أحمد أفه

الدكتور خليل إبراهيم قوتلاي

وغيرهم ممن تتلمذ عليه من الطلاب الأتراك

اقرأ في الموضوع: