ما أحوجنا في رمضان إلى خطوات عملية، تقربنا إلى الله تعالى، ويشعر المسلم بعد رمضان أنه فعل شيئًا واستفاد شيئًا، وتحصل على حسنات كثيرة، تنفعه ” يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم” فالكلام كثير، ولكن هيا بنا إلى خطوات عملية.. نتقرب بها إلى الله رب العالمين…