شركات التبغ العملاقة لا ترحم البسطاء

أكثر من 1.1 بليون شخص يحملون هذا السلاح الفتاك حول العالم يموت منهم 5 ملايين شخص سنويًا، ومع حلول 2020 قد يتضاعف عدد القتلى؛ لذا يجب تفتيش العالم للبحث عن ذلك السلاح وتدميره.

وفي محاولة عملية للتصدي له وقبل عشرة أيام من الاحتفال باليوم العالمي لحظر التدخين (31 مايو) تبنت الدول الـ 192 الأعضاء في منظمة الصحة العالمية في جمعيتها العامة السنوية الـ56 بجنيف أول معاهدة دولية لمكافحة التدخين.

ورغم أن جمعيات مناهضة التدخين العالمية ترى أن صياغة المعاهدة جاءت ضعيفة لإرضاء بعض الدول التي بها صناعات ضخمة للتبغ، فإن المحللين الدوليين يرون أن مثل تلك المعاهدات تنبع قوتها من الدول الكبرى التي توقع عليها.. وهكذا ينتظر العالم ما سيئول إليه مستقبل التدخين بعد هذه الاتفاقية.

تابع معنا داخل هذا الملف ما يحدثه هذا السلاح من دمار: