ما تعاني منه هو مرض الوسواس القهري، وهو مرض نفسي ناتج عن بعض الاضطرابات في الناقلات العصبية في المخ، وهو عبارة عن فكرة تسيطر على الإنسان، ويدرك أنها خطأ ويحاول التخلص منها، ولكنه لا يستطيع، وهي تأتي لبعض الناس على هيئة أفكار في العقيدة وفي ذات الله.

والعلاج ليس بالقراءة أو بالرد على الشبهات كما تتصور، بل العكس هو الصحيح؛ حيث إن إثارة مزيد من الأسئلة حول الموضوع يؤدي إلى تثبيته وتفاقم المرض، والحل وقف الفكرة، والذهاب إلى الطبيب النفسي المختص؛ وذلك للقيام بتقييم الحالة ووصف العلاج المناسب لها، حيث يحتاج علاجها إلى علاج دوائي لفترة زمنية محدودة يحددها الطبيب حسب درجة الحالة، كما أن هناك علاجا نفسيا بجانب العلاج الدوائي.

ولا مانع من عقد زواجك بعد مراجعة الطبيب والشفاء بإذن الله، ولا علاقة للأمر بالإيمان أو الكفر أو الخروج من الملة؛ فأنت مسلم، ولكنك مصاب بمرض نفسي يحتاج يحتاج للعلاج ..
شفاك الله وعفاك، وأسمعنا عنك كل خير.
وللمزيد يمكن مراجعة إجاباتنا السابقة بهذا الصدد
وساوس في العقيدة وأشياء أخرى
الوسواس مرض أم شيطان؟
هل يحاسب الإنسان على الوسواس القهري؟

 

 

 

عمرو أبو خليل